ما هي اسباب الاصابة بمرض السكر؟ وما الفرق بين انواع مرض السكري؟

تعريف مرض السكري
ما هو مرضما هو سبب الاصابة بمرض السكري؟ وما الفرق بين مرض السكري النوع الاول والثاني؟ السكري؟

ما هي اسباب الاصابة بمرض السكر؟ وما الفرق بين انواع مرض السكري؟


يعتبر السكري أو داء السكري أو مرض السكري أو مرض السكر ويدعى مرض السكري بالانجليزي (Diabetes mellitus) وهو من الأمراض المزمنة حيث لا يمكن علاجه لكن يمكن التعايش معه والسيطرة عليه (non-communicable diseases)، فما هو سبب الاصابة بمرض السكري؟ وما الفرق بين مرض السكري النوع الاول والثاني؟

يعتبر مرض السكري اضطرابا في استيعاب واستخدام وتخزين السكريات الناتجة عن هضم الأطعمة التي نتناولها. ينتج عنه ارتفاع في نسبة الجلوكوز في الدم Glucose (وتسمى أيضًا نسبة الجلوكوز في الدم): اذن مرض السكري يؤدي إلى ارتفاع السكر الجلوكوز في الدم.

تتكون الأطعمة التي نتناولها من الدهون (Fats)، البروتينات ) (Proteins)(البروتينات الحيوانية أو النباتية) والكربوهيدرات (carbohydrate)(السكريات و الأطعمة النشوية). حيث يوفرون معظم الطاقة التي يحتاجها الجسم للقيام بأنشطته مثل الحركة، التفكير، الكلام، الرؤية ...، تمر هذه العناصر عبر الأمعاء، ثم تنتقل إلى الدورة الدموية (الدم).

عندما نتناول الطعام، مما يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم، ثم تتحول الكربوهيدرات بشكل أساسي إلى جلوكوز. يكتشف البنكرياس (Pancreas) زيادة نسبة السكر الطبيعية في الدم. حيث يحتوي هذا الأخير على خلايا بيتا (Beta cells)، مجمعة في مجموعات تسمى جزر لانجرهانس (Islets of Langerhans)، تفرز خلايا بيتا (Beta cells) هرمون يسمى الأنسولين (Insulin). يعمل الأنسولين كمفتاح، فهو يسمح للجلوكوز بالدخول لخلايا الجسم (في الدماغ، في العضلات، في الأنسجة وفي الكبد) حيث سيتم تحويله وتخزينه. و في الأخير تنخفض نسبة السكر (الجلوكوز) ​​في الدم.

يفرز البنكرياس هرمون آخر يسمى الجلوكاجون (Glucagon)، يمكن أن يطلق الجلوكوز المخزن في الكبد في الدم، خارج الوجبات أي أثناء انخفاض الطاقة أو انخفاض السكر في الدم.

إن توازن هذه الهرمونات (الأنسولين والجلوكاجون) هو الذي يحافظ على استقرار نسبة السكر (الجلوكوز) في دم الإنسان. و في حالة الإصابة بمرض السكري لا يحصل هذا الاستقرار. اذن عند غياب الأنسولين أو عند توفر كمية غير كافية وغير فعالة، عند الأشخاص المصابين بداء السكري، الجلوكوز لا يدخل إلى الخلايا، اذن سيتجمع في الدم وسيحدث ارتفاع السكر في الدم.

ما هي اعراض سكر الدم؟


  • الشعور بالعطش بشكل مستمر نتيجة التبول المتكرر وتعتبران من أشهر الأعراض عند مرضى السكري؛
  • التبول بشكل متكرر لأن الجسم يتخلص من الجلوكوز غير المستخدم من خلال التبول؛
  • الجوع المتواصل والرغبة المستمرة في تناول الطعام بسبب ارتفاع أو انخفاض نسبة السكر في الدم؛
  • الشعور بالإرهاق المستمر والإحساس بخمول الجسم؛
  •  ضعف النظر والشعور بمشاكل الرؤية؛
  • بقع داكنة اللون حول الرقبة وتحت الإبط؛
  • تراكم الدهون في منطقة البطن؛
  • الشعور المستمر باضطرابات في المعدة والهضم؛
  • استغراق الجروح فترة طويلة للغاية للشفاء؛
  • زيادة أو فقدان للوزن بشكل سريع وغير مبرر خلال فترة زمنية قصيرة.

لكن لتتأكد إن كنت مصابا بمرض السكري يجب ولابد من إجراء اختبار معدل السكر في الدم الطبيعي في مختبر التحاليل الطبية. الهدف من هذه التحاليل هو تحديد نسبة السكر في الدم، هل يقع ضمن المعدل الصحي أم لا.

لتشخيص الإصابة بداء السكري ولفحص وجود السكر في البول يطلب منك إجراء هذه التحاليل عندما يتخطى عمرك 45 سنة أو عندما تظهر لديك علامات خطورة للإصابة بداء السكري التي ذكرناها سابقا أو عندما تعاني من أعراض مرضية ترجح ارتفاع أو انخفاض سكر الدم لديك وأثناء فترة الحمل.

العينة المطلوبة لإجراء التحليل تشمل عينة من الدم يتم سحبها من وريد في ذراعك أو قطرة دم من خلال وخز الجلد وأحيانا ما تستخدم عينة عشوائية من البول، ينصح بالصيام لمدة 8 ساعات على الأقل قبل إجراء التحاليل، وبالنسبة لمرضى السكري فغالبا ما يتم الفحص مرة أثناء الصيام ومرة أخرى بعد تناول الطعام.


ما هي انواع مرض السكري؟


يوجد عدة أنواع لمرض السكري مثل مرض السكري النوع الأول ومرض السكري من النوع الثاني، سكري الحمل، مرض السكري المؤقت، وأنواع أخرى نادرة.

هناك نوعان رئيسيان من مرض السكري: السكري النوع الاول والذي يصيب حوالي 6 % من المصابين بالسكري، ومرض السكري من النوع الثاني الذي يصيب 92 %، أما الأنواع المتبقية تمثل فقط 2% من المصابين بمرض السكري.

مرض السكري النوع الأول (1Diabetes mellitus type) أو السكري المعتمد على الأنسولين "insulin-dependent diabetes mellitus" (IDDM)


مرض السكري النوع الاول، الذي كان يسمى سابقا السكري المعتمد على الأنسولين، يوجد عادةً في الأطفال، المراهقون أو الشباب. و يتميز هذا المرض بتوقف نهائي لعمل البنكرياس المسؤول عن افراز الأنسولين و بالتالي تراكم السكر في الدم و ارتفاع تركيزه في الدم.

ما هي اعراض السكري النوع الاول؟

الأعراض عادة ما تكون العطش الشديد والبول الكثير وفقدان الوزن السريع. ينتج هذا السكري عن اختفاء خلايا بيتا (Beta cells) في البنكرياس مما يؤدي إلى عوز كلي في إنتاج الأنسولين.

ويرجع السبب في أن الجسم لم يعد يتعرف على خلايا بيتا (Beta cells) الموجودة في البنكرياس ويدمرها (يتم تدمير خلايا بيتا (Beta cells) بواسطة الأجسام المضادة (antibody) وخلايا المناعة، الخلايا اللمفاوية، التي يصنعها الجسم. يصنف مرض السكري النوع الأول من أمراض المناعة الذاتية (Autoimmune disease).

بما أن خلايا بيتا (Beta cells) لم تعد موجودة بالجسم فإن الأنسولين لن يفرز مرة أخرى وبالتالي الجلوكوز لا يمكن أن يدخل إلى الخلايا فيعود إلى مجرى الدم، وكنتيجة مستوى الجلوكوزفي الدم يرتفع.

اسباب مرض السكري النوع الأول


الأسباب ظلت غير معروفة ! لماذا يحدث هذا التدمير لجزر لانجرهانس لبعض الناس وليس في آخرين؟ هناك سبب وراثي (عائلي)، ولكن الأسباب الأخرى غير معروفة جيدًا. ربما سيكون للبيئة أيضا دور في ظهور السكري من النوع الأول.

علاج مرض السكري من النوع الأول


بما أن الجسم لم يعد قادر على إنتاج الأنسولين، العلاج الوحيد في الوقت الحالي هو توفير الأنسولين، لهذا يسمى مرض السكري من النوع الأول بالسكّري المعتمد على الأنسولين:

  • إما في شكل حقن (حقن الأنسولين مع حقنة أو قلم)؛
  • إما مع مضخة الأنسولين (معالجة المضخة)، جهاز محمول أو قابل للزرع للإدارة المستمرة للأنسولين.

مرض السكري النوع الثاني (2Diabetes mellitus type) أوالسكّري غير المعتمد على الأنسولين "noninsulin-dependent diabetes mellitus" (NIDDM)


داء السكري من النوع الثاني أو كما كان يسمى سابقا (السكري غير المعتمد على الأنسولين) يصيب عادة الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 40 عامًا. ولكن مؤخرا ظهرت حالات أولى من الشباب والمراهقين في فرنسا.

تعتبر زيادة الوزن، السمنة وقلة النشاط البدني الأسباب  الرئيسية في ظهور مرض السكري من النوع الثاني لدى الأفراد المعرضين وراثياً. يمكن أن يستمر تطور مرض السكري من النوع الثاني دون أن يلاحظه أحد، وهو مخفي وغير مؤلم، ويقدر أن الأمر يستغرق ما بين 5 إلى 10 سنوات في المتوسط ​​بين بداية أول ارتفاع في السكر والتشخيص.

ما هي اسباب مرض السكري النوع الثاني؟


في الحقيقة لا يوجد سبب محدد، بل مجموعة من العوامل تساهم في ظهور مرض السكري من النوع الثاني:

  • سكري من أصل وراثي: ويبقى عامل الأسرة مهم جدا. غالبًا ما نجد مرض السكري منتشر في نفس العائلة في حالة إصابة عدة أفراد من نفس العائلة بهذا المرض.
  • نظام غذائي غير متوازن وقلة النشاط البدني (عدم ممارسة الرياضة مثلا)، زيادة الوزن ...

هل يشفى مريض السكري النوع الثاني؟


يتم علاج السكري من النوع الثاني في البداية بإجراءات النظافة والتدابير الغذائية، ثم يتم اللجوء بسرعة الى العلاج بواسطة مضادات السكري اما عن طريق الفم و / أو عن طريق الحقن التي تكون فعاليتها جيدة إذا كانت مرتبطة بنظام غذائي متوازن ونشاط بدني منتظم.

نظرا لاعتبار مرض السكري من النوع الثاني مرض متطور، فبعد الزيادة التدريجية للأدوية المضادة لمرض السكري (التصعيد العلاجي)، سيتم تقديم حقن الأنسولين بالإضافة إلى الأدوية للمريض عندما يصبح تركيز الأنسولين في الدم منخفض جدا.

الفرق بين مرض السكري النوع الاول والثاني؟


يختلف السكري  النوع الأول والسكري من النوع الثاني حيث في السكري النوع الأول يحدث عندما يدمر النظام المناعي للجسم خلايا بيتا (Beta cells) الموجودة في البنكرياس، و هي كما ذكرنا سابقا الخلايا المسؤولة عن انتاج الأنسولين، أما في السكري من النوع الثاني نجد خللان مسؤولان في ارتفاع نسبة السكر (الجلوكوز) في الدم:

  • الحالة الأولى: البنكرياس يصنع هرمون الأنسولين لكن بكمية غير كافية مقارنةً بالجلوكوز الموجود في  الدم: و يسمى نقص الأنسولين Insulin deficiency ؛
  • الحالة الثانية: البنكرياس ينتج كمية كافية من هرمون الأنسولين لكن لا يعمل بشكل جيد(غير فعال) ، ويسمى مقاومة الانسولين Insulin resistance.

في كلا الحالتين الأنسولين لم يعد قادر على تنظيم تركيز السكر في الدم، والبنكرياس لم يعد قادر على انتاج كمية كافية من هرمون الأنسولين. وبالتالي الجلوكوز لا يدخل إلى خلايا الجسم ويبقى متراكم في الدم. اذن هناك ارتفاع في نسبة السكر (الجلوكوز) في الدم.

هل يمكن أن يتحول مرض السكري النوع الأول إلى مرض السكري النوع الثاني؟


لا يمكن لمرض السكري من النوع الأول أن يتحول إلى النوع الثاني، ويمكن للطبيب أن يميز بين النوعان عن طريق فحص دم المريض، حيث نجد في دم المصاب بالسكري من النوع الأول أجسام مضادة (Antibody) عالية التركيز، بينما المصاب بمرض السكري من النوع الثاني يكون تركيز الأجسام المضادة (Antibody) طبيعي. هذا التحليل يجريه الطبيب فقط إذا شك أن المصاب لديه مرض السكري من النوع الأول.

ما العلاقة بين السكري والحمل؟

سكري الحمل (Pregnancy diabetes) هو عبارة عن ارتفاع نسبة السكر اعلى من الطبيعي فقط أثناء فترة الحمل، يعتبر سكري الحمل من الأمراض الشائعة التي تصيب الحوامل، حيث تصل نسبة انتشاره الى 4% . بالرغم من ان مرض سكري لحمل يختفي بعد الولادة مباشرة الا أن هذا المرض يظهر تأثيره و مضاعفاته على الطفل و على الأم أثناء الولادة و بعد الولادة.

يرجع السبب المباشر لمرض سكري الحمل الى التغيرات الهرمونية التي تحصل للمرأة، حيث تقوم المشيمة بإفراز هرمونات تعمل على إيقاف هرمون الانسولين، أيضا تعمل على منع هبوط السكر على المستوى الطبيعي و كردة فعل البنكرياس يقوم بزيادة افراز هرمون الأنسولين الى 3 مرات عن الطبيعي لمقاومة الهرمونات التي تفرزها المشيمة. لكن ممكن البنكرياس يفشل مقاومة تأثير الهرمونات التي تفرزها المشيمة و هذا الفشل يؤدي الى ظهور سكري الحمل.

أكثر النساء المعرضات للإصابة بمرض سكري الحمل هن النساء اللذين لديهن زيادة في الوزن أو سمنة، أو التي عمرت أكثر من 35 سنة، أو التي سبق أن أنجبت طفل ميت أو له وزن زائد أكثر من 4 و نصف كيلوغرام، أو المرأة التي سبق لها أن أصبيت بسكري الحمل في الأحمال السابقة.

كيفية الوقاية من مرض السكري في 25 يوما؟

لقد أصبح مرض السكري واحدا من أمراض العصر الأكثر انتشارا بين الناس دون التفريق بين سن أو جنس، الاحصائيات تقول إن 250 مليون شخص مصاب بمرض السكري حول العالم، يعني أن بين كل 50 شخص هناك 3 مصابين بمرض السكري، ولكن في السعودية بين كل 50 شخص هناك 10 أشخاص يعانون من هذا المرض، بالإضافة الى 10 مليار ريال سعودي تنفق سنويا لعلاج هذا المرض فقط، مما جعل المملكة السعودية ترتب في المركز الثالث عالميا من حيث انتشار المرض. وقد أثبتت الدراسات العلمية أنه يمكن حماية الإنسان من مرض السكري إذا تم اتباع هذه الخطوات الصحيحة:
  • التوقف عن تناول الأطعمة عالية السعرات الحراري (مثل الخبز الأبيض، الباستا والمعجنات، الحلويات، المشروبات الغازية والعصائر ....  حيث تسبب هذه المواد الغذائية في ارتفاع نسبة السكر في الدم، ويجب التقليل من هذه الأغذية ثم استبدالها بأطعمة غنية بالألياف كالخضروات والفواكه؛
  • الابتعاد عن الدهون غير الصحية وتسمى دهون مشبعة، توجد خاصة في المأكولات السريعة واللحوم؛
  • عدم انتظام الوجبات الغذائية حيث يؤدي إلى تقلبات مستمرة في تركيز السكر في الدم يعني عدم انتظام معدل السكر في الدم بشكل موحد، وأيضا تناول عشاء دسم مليء بالحلويات قبل الذهاب إلى النوم يعتبر كارثة صحية قد تكون أول الأسباب في الإصابة بمرض السكري؛
  • المشي لنصف ساعة يوميا يكفيك الكثير من الأمراض من بينها السكري؛
  • شرب الماء بكميات كافية؛
  • الحرص على النوم الكافي والصحي؛
  • السمنة هي البوابة الأسهل للإصابة بمرض السكري.


ما علاقة مرض السكري والوراثة؟

نسبة الإصابة بمرض السكري تختلف حسب نوع السكري أي هناك فرق في احتمال الإصابة  بمرض السكري من النوع الأول أو السكري من النوع الثاني، عندما يكون أحد من الأبوان مصاب بمرض السكري من النوع الثاني فإن احتمال انتقال المرض إلى النسل تقدر ب 40%، وعندما يكون كلا الوالدين مصابين احتمال انتقال المرض إلى النسل 70%. أما بالنسبة لمرض السكري من النوع الأول فإن احتمال إصابة النسل بالسكري تقدر بين 4% و8% ، (8% أكثر دقة إذا كان الأب مصاب و4% أذا كانت الأم مصابة) لكن تصل هذه النسبة إلى 30% إذا كان كلا الأبوين مصابين.). لذلك من المهم والمفيد بناء شجرة عائلة (genealogical tree) للتعرف على الأفراد المصابين بمرض السكري ومعرفة ذخيرتهم الوراثية.

ما هي مضاعفات مرض السكري؟

الهدف من العلاج من مرض السكري في كلا النوعين (مرض السكري النوع الأول ومرض السكري من النوع الثاني) هو الحفاظ على مستويات الجلوكوز في الدم ليصبح في تركيز عادي.

إن ارتفاع تركيز السكر في الدم المتكرر والطويل المدى يؤدي إلى تلف في الأعصاب والأوعية الدموية في جميع أنحاء الجسم. و أيضا من مضاعفات مرض السكري هو أنه يمكن أن يؤدي إلى العمى، وتلف القدمين الذي يمكن أن يؤدي إلى بتر الأطراف، النوبات القلبية، السكتات الدماغية، وضعف الانتصاب أو الفشل الكلوي...

خلاصة

يمكن اعتبار النوعان الرئيسيان من مرض السكري مرضان مختلفان، ولكنهما يتميزان بزيادة السكر في الدم، وبالتالي يجب أن يؤخذا بجدية وأن يعالجا بفعالية. اذن لا يوجد "مرض السكري الصغير" أو نوع من السكري أقل خطورة من نوع آخر.

وعلى الرغم من الأبحاث الطبية التي تجري كل يوم الا انه لم يجد العلماء إلى يومنا هذا علاجا نهائيا لمرض السكري، لكن يمكن التعايش معه بفضل الأدوية والحقن واتباع حمية جيدة... لهذا يجب على المصاب بمرض السكري أن يراقب نفسه باستمرار وأن يحافظ على عادات جيدة في الأكل واتباع حمية جيدة له، وأيضا ممارسة الرياضة بانتظام. اذن يمكن للمصاب بمرض السكري أن يعيش حياته بصحة جيدة كالآخرين.